القائمة الرئيسية

الصفحات

التكنولوجيا والانسان : كيف سهلت التقنيات الحديثة حياة الانسان

 ساعدت التقنيات الحديثة فى تحويل حياة الانسان بالإيجابي كما أن لها تأثير سلبي فيمكن أن نعتبر التكنولوجيا سلاح ذو حدين اذا لم يتم توجيهه فى اطار صحيح بما يوقف نمو الانسان . 

التكنولوجيا والانسان


يعتمد الانسان على التقنيات فى اغلب الانشطة اليومية ، فاليوم صار بامكانك طلب وجبة من ماك عبر تطبيق على الهاتف الجوال ، او يمكنك فقط البحث عبر جوجل بكلمة أقرب المطاعم وسوف يحدد لك عشرات المطاعم القريبة منك ، فقط قم بتفعيل الموقع على هاتفك وتتبع الاتجاهات وسوف تصل إلى وجهتك فى دقائق معدودات  . 


التكنولوجيا ساعدات الانسان فى توفير العديد من الزمن ، اليوم أصبحت المصانع تنتج أضعاف أضعاف ما كانت تنتجه ، ولكن لو نظرنا بنظرة ثاقبة على الجانب الاخر السلبى لوجدنا ان التكنولوجيا يجب ان تسخر ايضا للخدمة الانسان بكل طبقاته، فكما نعلم ان تسخير التكنولوجيا فى خدمة أصحاب المال يترتب عليه الاستغناء عن عدد كبير من العاملين وبالتالي سوف تزداد نسبة البطالة ولن يثرى سواء شخص واحد هو صاحب الآلة . 


ساعدت التكنولوجيا ايضا فى عالم التنظيف ، فأصبح بامكان ربات البيوت أو العاملات بالمنزل انجاز مئات المهام فى وقت قياسي عبر استخدام الآلات الحديثة فى التنظيف ، ولم يستفاد من التكنولوجيا ربات المنازل فقط بل حتي شركة تنظيف المنازل قد استفادت من التكنولوجيا فأصبح بامكانها الاعتماد على معدات وتقنيات لم تكن موجودة سابقا . 


اليوم نستطيع ان نشاهد المبارة من منزلنا عبارة شاشات العرض المختلفة بتقنيات عرض حديثة ،  أصبحنا نلحق فى الهواء ونتنفس تحت الماء كل هذا بسبب العلم والتكنولوجيا اليوم يتخذ العالم منحي اخر فى صناع الدرجات الهوائية وبعد السيارات الهوائية والقطار الهوائي وقد نجد أنفسنا بعد عدة سنوات فى احدئ المدن المعلقة فى الهواء بين السحب . 


الانسان ينمو بسرعة هائلة منذ الثورة الصناعية فى أواخر القرن الماضى ، هل سنذهب الى عصر الآلات ، هل سنقضى على الآوبئة والفقر والحروب ، هل سنستخدم التكنولوجيا فى خدمة الانسان كما ينبغى استخدامها أم سوف يتم تحوير التكنولوجيا لصناعة ما يقضى علي الانسان . 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

عنوانين الموضوع